الطريق البديل

الخارجية المصرية تعلن استلام جزء من الأثار المهربة من سويسرا

0 356

كتبت / تسنيم محمد

 

 أعلنت وزارة الخارجية المصرية, الاربعاء, استرداد إحدى القطع الأثرية الهامة من سويسرا.
ونشرت الخارجية عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك بياناً, أكدت فيه إستلام السفير وائل جاد سفير مصر لدى سويسرا من مديرة المكتب الفيدرالي السويسري للثقافة، مجسم لجزء من رأس رمسيس الثاني والذي خرج من الموقع الأثري بأبيدوس بطريقة غير شرعية، ويعود تاريخه إلى أكثر من ٣٤٠٠ عاماً.
وأكد البيان, أن هذا ليس التعاون الأول بين مصر وسويسرا فى استرداد الاثار المصرية، حيث سبق وقامت السفارة باستلام ٧ قطع أثرية تنتمي للحضارة المصرية القديمة في أغسطس ٢٠٢١، واستلام تمثال أثري آخر من البرونز للمعبودة إيزيس تحمل حورس الطفل في سبتمبر ٢٠٢٢، فضلاً عن ٢٨ قطعة أثرية أخرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.